امير ضايج من حياته ومصطفى اجه يهدئه #شوفوا شصار بالنهايه